الجمعة، 22 يونيو، 2012

لما بكتب بتطلعلى جناحات

 - ايه رأيك يا أستاذ؟
- هاه ، اه جميل .. جميل بس انت مش شايف انها صعبة شوية.
-  صعبة ازاى يعنى ؟
- يعنى فيها تفاصيل صعبة شوية.
- يعنى ايه تفاصيل صعبة ؟
- يعنى  .. يعنى تفاصيل خارجة.
- خارجة ! خارجة ازاى ؟ القصة عادية جدا ومفيهاش اى تفاصيل خارجة  . فين التفاصيل الخارجة دى.
- اهى يا سيدى  " وقد نظر الى عينيها فعرف الجواب من دون أن تنطق شفاتاها بكلمة ".
- هى دى التفاصيل الخارجة ؟
- ايوه طبعا انت مش شايف ( نظر وعيناها وشفاتاها ). يعنى كلام يحرك الغرائز.
- غرائز ايه يا أستاذ .  القصة ليها مضمون معين وبتقدم فكرة انسانية بعيدة تماما عن اللى انت قولته ولو حضرتك قريت القصة كويس هتكتشف ده.
- ايوه بس يا أستاذ حتى لو المضمون هادف لازم يتعبر عنه بكلام يناسبه . وبعدين انا اسف بس فين المضمون الهادف فى قصة عاطفية؟! 
- يعنى المواضيع العاطفية دى تافهة ومفيهاش اى مضمون وملهاش اى وظيفة غير انها بتثير الغرائز.
- معلش يا استاذ . انا مش قاصد انتقدك بس فعلا القصص العاطفية دى مفيهاش اى فائدة للقارىء المسلم  بل ممكن تكون مضرة لانها بتثير غرائزه والعياذ بالله وممكن تدفعه للوقوع فى المعاصى.
- اه  حضرتك بتقرأ قرآن طبعا ؟
- اه طبعا الحمد والشكر لله  وبحفظه كمان.
- ربنا يقوى ايمانك بس أنا عايز اسأل حضرتك سؤال ، لما بتقرأ الآية الكريمة " وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَن نَّفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ قَالَ مَعَاذَ اللّهِ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إِنَّهُ لاَ يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ "  بتحس بايه ؟
- بحس طبعا بمدى عظمة سيدنا يوسف وعفته وخوفه من ربنا .
- وبنتعلم ان لازم كل واحد يستحضر ربنا فى اى حاجة بيعملها وان الحاجة الوحيدة اللى تمنع البنى آدم عن المعصية هو أنه يحط اوامر ربنا ونواهيه قدام عينيه ويغرسها فى قلبه.
-تمام يا استاذ . طب ما انت بتكلم كلام كويس وبتعرف فى الدين اهو امال مبتكتبش كلام زى ده ليه تنفع به اخواتك فى الدين وتاخذ ثواب العمل ده بدل المواضيع المفسدة دى اللى تجر عليك السيئات بدل الحسنات.
- هو انا عشان بكتب قصص عاطفية يبقى مبعرفش فى الدين ولا هو لازم التزم بحاجات معينة عشان اخد صك التدين؟
- صك التدين ايه  اعوذ بالله  لست ممن يشترون بآيات الله ثمنا قليلا.
لست ممن يشترون بآيات الله ثمنا قليلا ! ياه كلامك اتغير فعلا. بقيت تستشهد بالقرآن . أنا فاكر أنك كنت ديما بتحب تستشهد بحوار فيلمك " كلام فى سرك ".
- استغفر الله العظيم . لقد تبنا الى الله توبة نصوحا وعفا الله عما سلف والرسول الكريم عليه الصلاة والسلام يقول فى حديثه الشريف " «كل ابن آدم خطاء، وخير الخطَّائين التوّابون »
- ربنا يعينك ويعيننا جميعا على التوبة ، بس انا لسه مخلصتش سؤالى .
انت قولتلى لما بتقرا الآية دى بتحس  بمدى عظمة سيدنا يوسف وعفته وخوفه من ربنا.
- تمام.
- يعنى " راودت وغلقت وهيت لك " مش بتثير غرائزك ؟
- استغفر الله العظيم من كل ذنب عظيم . ايه الكلام اللى انت بتقوله ده ؟ انت اتجننت ؟ ازاى تقول كده على كلام المولى سبحانه وتعالى استغفر ربك.
- أنا مبقولش كده على كلام المولى ولا عمرى اقوله لكن الناس اللى زيك هما اللى ممكن يقولوه. الناس اللى مبتشفش فى اى حاجة غير اللى ممكن يحرك شهواتها من غير ما تفكر فى اى هدف ولا مضمون  والناس اللى شايفة فى كل حاجة فى الدنيا ياما حرام ياما فيها شبهة مفسدة زى الناس اللى مشغلينك.
- استغفرك ياربى واتوب اليك. انا مش هرد عليك لان الجدال مع امثالك ممكن يفقد الواحد ايمانه . بس هقولك ربنا يهديك ويكفى الأمة شر امثالك.السلام عليكم.
- وعليكم السلام ورحمة الله بركاته  ، بس ياريت تبلغ الحاج انه يشيل السجادة اللى بره دى عشان عليها رسمة غزالتين واحتمال يكونوا دكر ونتاية ويكونوا فى علاقة  ولا حاجة ودى تفاصيل خارجة متلقيش بمضمون المؤسسة الهادف. السلام عليكم.

خرج من هناك متجها صوب كورنيش النيل ، وجه قلمه وأوراقه مع وجهه ناحيته وأخذ يكتب ويكتب ويكتب. لا يعرف ماذا يكتب ولماذا يكتب ولاجل ماذا يكتب ، هو فقط يكتب. يكتب فى سرعة وعصبية مجنونة تصل لحد الهستيريا . 
لا يعلم كم ظل هكذا فهو لم يشعر بالوقت ولا بنظرات الناس المستغربة فعله ولا بحركات ايديهم التى تشير اليه بالجنون.
انكسر سن قلمه وهربت الأوراق منه مع الهواء ولكنه لا يزال يكتب .
ليس معه ما يكتب به ولكنه لايزال يكتب .
فليس محتاجا الى أقلام أو أوراق لكى يكتب. فقط ما يحتاجه هما ذراعين ممدودين فى الفضاء بلا قيد يرفرفان كأجنحة الطيور.  
 22/6/2012
رضوى.

هناك 3 تعليقات:

  1. جميلة جدا هذه القصة الجدلية، التي ترسم صورة واقعية جدا منا من واجهها من قبل مجادلا أمثال ذاك الشخص في قصتك مثل بطل القصة، و منا من ربما سوف يواجهها في المستقبل..
    ..تحياتي

    ردحذف
  2. انتى وصلت بموقف فى قصه
    اللى وارد يحصلنا لو حصل قمع للادب او للفن عموما بأشكاله
    ربنا يستر ومش يكون ده واقعنا بعد كده
    تسلم ايدك :)

    ردحذف
  3. ميرسى يا احمد ويا Bent Men ElZman Da
    على متابعتكم واهتمامكم ومبسوطة ان القصة عجبتكم.

    ردحذف